من نحن

تأسست عام 2000 في الإسكندرية، مصر

تشغيل الفيديو

تأسست المدينة للفنون عام 2000 – مصر.وتهدف الي نشر خبرات ابداعية مثيرة ومبتكرة لتعزيز الريادة في القطاع الفني والثقافي الحر. ودعم التحول الرقمي في هذا القطاع.

تقوم المدينة بتصميم المشروعات والبرامج عالية الجودة في الانتاج والتدريب ونماذج العمل،بالاضافة الي الابحاث وتوفير الموارد والادوات. تسعي المدينة الي تمكين النساء والشباب والفنانين والفاعلين الثقافين من التطويرفي القطاعين الفني والثقافي ، خاصة المرتبط بالقضايا الأجتماعية وقضايا الفضاء العام .

تعمل المدينة بروح من التعاون والاتصال والتشبيك، ويمتد نطاق العمل في افريقيا ومنطقة المتوسط وامريكا. تهتم المدينة بأشراك المجتمعات المحلية خاصة في المناطق المحرومة، لتساهم في خلق منظومة حيوية تؤمن بالتعددية والتنوع وحرية التعبير.

استراتيجية المدينة للفنون

وضعنا إستراتيجية تتناسب مع رؤيتنا للوضع العام،
والتي تشمل الظروف الوبائية والظروف السياسية والاقتصادية في المنطقة. تهدف هذه الاستراتيجية إلى:

Creative Leadership

تنمية المهارات القيادية

نشر تجارب إبداعية مثيرة ومبتكرة لتطوير الريادة في المجال الفني والثقافي المستقل.

Digital Tansformation

التحول الرقمي

دعم وتطوير التحول الرقمي واقتصاد المعرفة على الإنترنت في القطاع الفني والثقافي الحر، وخاصة الفنون المسرحية.

Public Spaces

المساحات العامة

تطوير استراتيجيات الدولة السابقة لتعزيز الحق في الثقافة وحرية التعبير في الأماكن العامة والمناطق المهمشة ، مثل (صوب) و (مسرح الكرنفال).

نسعى إلى تمكين النساء والشباب والفنانين والناشطين الثقافيين من التطور في القطاعين الفني والثقافي. ويركز على الارتباط بالقضايا الاجتماعية ومشكلات الفضاء العام ، وترسيخ مفاهيم الحق في الثقافة والمواطنة الفعالة.

لماذا المدينة؟

الاسم مستوحي من قصيدة “المدينة” للشاعر السكندري كفافيس. كان قسطنطين بيتر كفافي شاعرًا يونانيًا وصحفيًا وموظفًا حكوميًا من الإسكندرية. ولد كفافي في عام 1863 في الإسكندرية ، مصر ، لأبوين يونانيين نشأوا من المجتمع اليوناني في القسطنطينية (اسطنبول) ، وتم تعميده في الكنيسة الأرثوذكسية اليونانية. في عام 1885 ، عاد إلى الإسكندرية حيث عاش بقية حياته.

شاهد الفيلم القصير "المدينة" على موقع يوتيوب

"المدينة" فيلم قصير من تأليف باري لوي ودينو ماهوني عن الشاعر اليوناني قسطنطين كفافي (1863-1933) ، المشهور بقصائد حداثية عظيمة مثل "المدينة". تم تصوير الفيلم بشكل خاص في هونغ كونغ ، بالإضافة إلى مدينة الإسكندرية ، مصر ، مسقط رأس كفاف ، ويعطي الفيلم نكهة شعر كفاف من خلال القراءات ، والمقابلات النادرة مع الإسكندريين الذين عرفوه ، والشعراء الذين أعجبوا بعمله.

قصتنا وحكايتنا

في نهاية التسعينيات من القرن الماضي لم يكن هناك وجود للفنانين المستقلين في مدينة الاسكندرية ، وكانت وسائل الانتاج مقيدة تحت سيطرة اجهزة حكومية،ولا وجود للعمل الحر ، او تجربة تعتبر نموذجا قابلا للنشر والتطبيق،لذا تأسست المدينة للفنون في عام 2000 . تعتبر المدينة الفن صيغة تفاعلية بين الفنون المختلفة .وتسعي إلى : تحول الحوار بين الثقافات إلى نشاط ملموس – محاولة اكتشاف مساحات جديدة في العمل الفني -تكوين أسلوب عمل يطور الفنان اجتماعيا وفنيا ليتدرب وكأنه يعيش ويعيش كأنه يتدرب . وتطلب ذلك الامر كثير من البحث والتطوير وتوفير موارد يتشاركها الجميع.

وتعمل المدينة علي توفير بنية اساسية من اجل تطوير سوق الفنون ، سواء في الفنون الادائية أو الفنون الرقمية في ارتباط بالقضايا الاجتماعية وقضايا الفضاء العام .وصممت من أجل ذلك مشروعات وبرامج متعددة، تعاون اقليمي مع شركاء دوليين وأقليمين ومحليين.وأهتمت المدينة بالتشبيك ودعم مجتمع المدينة الفني والثقافي.

بعد يناير ٢٠١١ بدأت الثورة في الشارع؛ كانت الجماهير تتدرب على الحرية في الشارع معاً ويخلقون تقنيات جديدة في التعبير بكل السبل السلمية. بات من الضروري أن يتم البحث وإكتشاف الشارع مرة أخرى من قبل الفنانين، ومن أجل رؤية مستقبلية للفن في الشارع واستمراريته كفضاء فني اصيل . كذلك محاولة( دمقرطة الفن ) اي نشر الفن بين غير الخبراء واتاحته للناس العادية ليمارسوة كانه جزء من حياتهمانتجت المدينة عددا من العروض وقدمت الكثير من طرق العمل والموارد في المسرح الاجتماعي .

ساهمت المدينة منذ عام 2000 في حركة المسرح المستقل/ الحر، كما طورت ظروف اكثر طبيعية وقبولا للمسرح المستقل/ الحر خصوصا في مدينة الاسكندرية، ووضعت نصب اعينها تطوير العمل في قطاع الفنون الادائية فانشأت (ستوديو المدينة) كنموذج لادارة المساحات الخاصة بالفنانين ،وهي اول مساحة فريدة من نوعها للانتاج والتدريب في جميع مجالات الفنون ، مما مكن عددا كبيرا من الشباب الفنانين من تطوير اعمالهم والتدريب علي ادارة اماكن مشابهة وانشاء اماكن اخري ، وشاركت المدينة ونظمت دورات من مهرجان المسرح المستقل في الاسكندرية بالتعاون مع مركز الهناجر بالقاهرة .انتجت المدينة أنتاج مسرحي ينتمي الي حركة المسرح المستقل ،وعروض مسرح متعدد اللغات في السنوات الاخيرة قدمت المدينة عددا من المعارض القائمة علي البحث وتجهيز الفضاء.

فريق العمل

رسالة شكر وتقدير

على مدار السنوات الماضية ، كنا محظوظين جدًا لأن الحياة منحتنا مثل هؤلاء الأشخاص المبتكرين والمتفانين لنكون جزءًا من العائلة وجزءًا من الطاقم. ولكن كجزء من الحياة نفسها ، تأخذنا الحياة لاستكشاف مغامرات جديدة ومختلفة على طول الطريق. لهذا السبب نود أن نخصص بعض الوقت لشكر عائلتنا وطاقمنا السابق في شركة المدينة للفنون على مدى السنوات الماضية على العمل الرائع الذي قاموا به من أجلنا. لقد ساعدتنا في تحقيق حلمنا وتحقيق أهدافنا دون أي تردد. لقد كنت جزءًا لا يتجزأ من المدينة ، وقمت بعمل رائع أحدث الفارق. لذا ، نود أن نشكرك على لعب هذا الدور المهم. نحن ممتنون للغاية لمساهمتك العظيمة في فنون المدينة. رغم أننا نشعر بالحزن لأن الحياة أخذتنا في مسارات مختلفة ، ولكن مع تقديرنا العميق لجهودكم ، نتمنى لكم بصدق كل التوفيق والنجاح في حياتك الشخصية والوظيفية

مهاب صابر | خالد رؤوف | اسيا ميلاني | داليا جلال | لميس سليمان | رشا العوضي | بنان فتحى | رؤى عصام